سوشيال ميديا

مؤسسة التضامن تستهدف 50 % نموا بمحفظة التمويلات

31-5-2023 | 16:18

قالت ريهام فاروق، الرئيس التنفيذى لمؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، إن المؤسسة تستهدف زيادة حجم المحفظة القائمة بنسبة 50 % لتسجل 1.5 مليار جنيه بنهاية عام 2023، مقابل مليار جنيه خلال عام 2022. وأضافت أن المؤسسة تستهدف زيادة عدد العملاء إلى 275 ألف عميلة، مقابل 240 ألف عميلة بنهاية عام 2022. من جهة أخرى أطلقت مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، الرائدة فى مجال تمويل المشروعات متناهية الصغر للسيدات، خدمة الفروع المتنقلة الفريدة من نوعها لأول مرة فى قطاع تمويل المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وذلك فى إطار الوصول لرؤية المؤسسة لتكون عنوان كل سيدة مصرية لجميع الخدمات الميكرومالية، أى الخدمات المالية لتمويل المشروعات متناهية الصغر. وأعربت منى ذو الفقار رئيس مجلس الأمناء لمؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، عن اعتزازها بالجهود المتفانية للإدارة العليا وجميع العاملين بالمؤسسة بمناسبة احتفال المؤسسة بمرور 25 سنة على بدء نشاطها، وكذلك بنجاحها فى إطلاق أول نموذج للفروع المتنقلة فى تاريخ صناعة التمويل متناهى الصغر فى مصر. وأوضحت ريهام فاروق، الرئيس التنفيذى، أن مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر قامت بإطلاق تلك الفروع من أجل تقديم خدماتها الفريدة على أوسع نطاق ممكن والوصول إلى مختلف شرائح العميلات، واستقطاب فئات مستهدفة جديدة، مع تقديم خدماتها المالية لكل سيدة ترغب فى الحصول على التمويل لبدء وتطوير مشروعها بأقل تكلفة وأعلى جودة. ونوهت بأنه سيتم البدء بإطلاق 3 فروع متنقلة فى محافظات "القاهرة، الدقهلية، المنيا"، ثم التوسع فى إطلاق هذا النوع من الفروع مستقبلا، حيث سيكون لدى الفروع المتنقلة نقاط جغرافية محددة يتم الإعلان عنها مسبقا، بهدف تيسير خدمة مناطق جديدة وفئات مستهدفة جديدة، بالإضافة إلى بناء شراكات مع بعض الجهات التى تساعد على تحقيق تلك الأهداف.